الرئيسيةترندرئيسيعاجل

توفيق السيد: بيريرا لم ولن يقدم شيئًا للتحكيم.. ولابد من رحيله فورًا

أكد توفيق السيد الحكم الدولي السابق، أنه يوجد حكام مصريين مميزين، لكن لا يوجد أي اهتمام بهم مطلقًا خصوصا على مستوى المادة العلمية والمحاضرات الفنية من جانب فيتور بيريرا رئيس لجنة الحكام الحالي، مشيرًا إلى أنه تحدث مع جمال علام ووليد العطار وأبلغهم بأن بيريرا سوف يفسد منظومة التحكيم.

وقال توفيق السيد عبر تصريحات تلفزيونية: “بيريرا لا يعلم شيئا عن التحكيم، وعاجز عن إلقاء المحاضرات الفنية، ولا يجيد من الأساس هذا الأمر، وأصبح أشك بأنه يمسك شيئًا على اتحاد الكرة، حتى أنه رغم الهجوم ضده لم يبادر بالاعتذار أو تقديم استقالته من منصبه”.

وأضاف: “عقد بيريرا ينتهي بعد شهرين، فما المانع من منحه الشهرين قيمة راتبه ورحيله عن اتحاد الكرة، لأن المرحلة القادمة هي الحاسمة لمشوار الدوري والهبوط ايضا، ولم يُعد هناك أي ثقة في هذا الرجل، والجميع عاجز عن العمل معه في اللجنة”.

وواصل: “الموسم الحالي شهد العديد من الأخطاء التحكيمية، ومباراة بلدية المحلة وفاركو شهدت خطأ باحتساب ركلة جزاء غير صحيحة، وكذلك الغاء هدف صحيح لنادي سيراميكا كليوباترا أمام بيراميدز”.

وأكمل: “بيريرا وضع تصنيف للحكام، والمفترض أنه يضع حكمًا مصنفًا بدلًا من محمود وفا الذي أدار المباراة، وكل حكم يكون له مباراة كما تعودنا في اللجان السابقة على مر العصور، والحل حاليا هو ضرورة رحيل فيتور بيريرا من أجل مصلحة التحكيم المصري”.

وأشار إلى أنه من الأفضل عمل مبادرة لانقاذ التحكيم المصري حتى لو قام الحكام بتجميع راتبه في الشهرين أو تسديد الشرط الجزائي، وذلك من أجل انقاذ ما يمكن انقاذه، مشددًا على أن هذا الرجل لا يصلح لإدارة اللجنة.

وتابع: “فيتور بيريرا كان قادم لعمل تصنيف، والآن لا يوجد أي شئ لهذا التصنيف، وأحذر مما سيحدث لأن القادم لن يكون جيدًا في منظومة التحكيم المصري، بعدما كثرت الأخطاء بشكل واضح، وهؤلاء الحكام لم يتم عمل معسكر لهم منذ فترة طويلة، وكان من الأفضل وجود محاضرات ومعسكرات لهم، والاستعانة بخبراء من الخارج طالما بيريرا لا يجيد القاء المحاضرات”.

وأتم: “لابد من وضع حلول سريعة وعاجلة لانقاذ مسابقة الدوري المصري والتحكيم في أسرع وقت ممكن”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار