“لاليجا” تنظم أول مباراة بين رابطتي ريال مدريد وأتليتكو في القاهرة

نظمت “لاليجا” مباراة ودية بين رابطتي أتلتيكو مدريد وريال مدريد في مصر أمس الأحد في حيّ مدينة نصر، على هامش دربي العاصمة الإسبانية.

وأقيمت يوم الأحد 18 سبتمبر في ملعب ثيبيتاس ميتروبوليتانو، واحدة من أكثر مباريات الدوري الإسباني حدة، دربي مدريد بين أتلتيكو مدريد وريال مدريد. 

وتعد المباراة واحدة من الأكثر متابعة دوليًا بنسبة مشاهدة تتجاوز 50 مليون شخص حول العالم. وانتهت المباراة فوز الريال بنتيجة 2-1، ما وضع كتيبة أنشيلوتي على صدارة الدوري الإسباني.

أول مباراة بين رابطتي ريال مدريد وأتليتكو في القاهرة
أول مباراة بين رابطتي ريال مدريد وأتليتكو في القاهرة

قبل ساعات من المباراة، وعلى بعد 3 آلاف كيلومتر من إسبانيا، أكثر من 100 مشجع مصري لـ ريال مدريد وأتليتكو مدريد، أقاموا أول نسخة من دربي مثير بين المشجعين في مدينة نصر، القاهرة.

 الحدث نُظِم بواسطة “لاليغا” والرابطتين الرسميتين للفريقين في البلد، وقد عرف أجواءً مرحة، وتنافس صحي ورياضي، وفوق كل شيء الكثير من كرة القدم. وفي تلك المباراة، الانتصار كان من نصيب رابطة أتليتكو مدريد بنتيجة 7-4.

بعد المباراة، المشجعون حصلوا على هدايا رسمية من “لاليحا”؛ أقمصة، كرات، والعديد من الهدايا الأخرى. 

وبهذه الطريقة أرادت رابطة الدوري الإسباني شُكر المشجعين المصرية على دعمهم اللا مشروط للفرق الإسبانية التي تتمتع بمتابعة كبيرة بين الشعب المصري.

بعد الحدث، شاهد أفراد الرابطتين المباراة سويًا، كل منهم يشجع فريقه ولكن في جو مليء بالمتعة كذلك.

وقال إبراهيم القاضي رئيس رابطة ريال مدريد في مصر: “يشرفنا المشاركة في حدثٍ مماثل مع “لاليجا” ورابطة أتلتيكو مدريد في مصر التي تجمعنا معها علاقة صداقة قوية. أشكر رابطة الدوري الإسباني لإعطائنا فرصة لعب تلك المباراة المليئة بالمتعة والتآخي. ودون شك، سننظم المزيد من الفعاليات سويًا هذا الموسم”.

من جانبه، أشار راؤول أوستالي مندوب “لاليجا” في مصر إلى أنه من الشرف لـ “لاليجا” التعاون مع مشجعين شغوفين وبكثير من الروح الرياضية الإيجابية.

وأضاف أوستالي: “حدث مماثل يبرهن على جمال الرياضة وقدرتها على توحيد الأشخاص على اختلافاتهم وإسعادهم حول العالم، وذلك فوق اعتبار النتائج والندية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار