أخبارناالحدوتةالرئيسيةترندعاجل

9 ثواني.. توديبو يدخل سجل أسرع حالات الطرد في التاريخ

شهد العالم أمس الأحد، واحدة من أسرع حالات الطرد في تاريخ كرة القدم للاعب فريق نيس الفرنسي جان كلير توديبو، الذي كان يخوضها ضد نادي أنجيه ضمن لقاءات الجولة الثامنة من عمر الدوري الفرنسي.

حيث قام توديبو بعرقلة مهاجم فريق أنجيه عبد الله سيما، في الثانية الـ9، أمام حدود منطقة الجزاء في بداية اللقاء، وكانت صافرة الحكم سريعة باحتساب خطأ لصالح لاعب أنچيه، لكن المفاجأة هو أن الحكم جاء مُسرعًا يحمل البطاقة الحمراء في يده ويقوم بطرد “توديبو” وسط اندهاش جميع لاعبي نيس، لتُسجل هذه الحالة في سجلات الأسرع في تاريخ كرة القدم.

ويستعرض “كل الكوورة” سجل أسرع حالات الطرد في تاريخ كرة القدم بعد حادثة أمس:-

– طرد لي تود، لاعب كروس فارم بارك سيلتك، بعد ثانيتان فقط من بداية اللقاء.

– طرد توديبو لاعب نيس بعد 9 ثواني.

– طرد جيوزيبي لورنزو، لاعب نادي بولونيا، بعد 10 ثواني.

– طرد حراس مرمى شيفلد وينزداي، “كيفن بريسمن” بعد 13 ثانية.

– طرد مارك سميث، لاعب كراو ألكسندر بعد 19 ثانية.

طرد لي تود

وبالرجوع لأسرع حالة في التاريخ للاعب “لي تود”، فكانت بدون أن يتدخل مع أي لاعب فقد كانت بعد إطلاق صافرة البداية مباشرة.

فيقول لي تود معلقًا على حادثة الطرد الأشهر: “ظننت في البداية أن حكم المباراة يمزح، لكن استعدت إدراكي ووجدت أن القرار جاد، وخرجت بموجبه من الملعب”.

وأضاف: “كنا على وشك تسديد ركلة البداية وذكرنا الحكم جميعًا بعدم التفوه بألفاظ خارجة أثناء اللقاء، وما إن أطلق الحكم صافرته إيذاناً ببدء اللعب، حتى فوجئت به ينطلق نحوي ويشهر في وجهي البطاقة الحمراء”.

وأكمل: “لعل السبب في الواقعة هو أن حكم المباراة حينما كان يمر بجواري ويطلق صافرة البداية، شعرت وكأنه يضع تلك الصافرة في أذني من شدة الصوت، وهنا تلفظت بعبارة خارجة، ليطردني الحكم من الملعب بعد أن سمعها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار