أخبارنارئيسي

تغيرات سريعة في أوروبا.. توخيل وبوتيتشينو أبرز الأسماء

يعيش بعض الأندية في أوروبا فترة من الارتباك الفني ويخططون لتغير المدربين الخاصة بهم قبل المونديال لعدم الدخول في دوامة النتائج السيئة والعودة للمنافسة علي الألقاب.

بعد تشيلسي ومفاجأة العالم بإقالة سريعة للألماني توماس توخيل، تدور الأخبار حول أندية نيس وبايرن ميونخ وإنترميلان ويوفنتوس، نظراً للنتائج السيئة التي تعيشها تلك الفرق رغم التوقعات الكبيرة لهم قبل بداية الموسم.

إيطاليا

تتحدث الصحف الإيطالية عن إقالة أليجري من يوفنتوس وفسخ عقده لكن يجب علي يوفنتوس دفع 45 مليون يورو له ولطاقم التدريب، لذلك لن يكون فشخ العقد حل ممكن تنفيذه إلا إذا وصل الطرفين لتسوية حول القيمة المدفوعة.

أما إنتر ميلان فحسب صحيفة لاجازيتا، فإن الإدارة اجتمعت بالمدرب سيموني إنزاجي لتفهم منه أسبب التراجع ،وقد تخبره بأن فرصه باتت محدودة إن لم يستطع قلب الأمور.

ألمانيا

في ألمانيا لا صوت يعلو فوق صوت بايرن ميونخ، النادي يحتل المركز الخامس في الدوري ونتائج محلية سيئة، وأخبار إقالة ناجيلسمان أنتشرت والبديل قد يكون توماس توخيل، ومن المعروف عن النادي الألماني هو عدم التسرع في اتخاذ القرارات لكن المعضلة هي المخاطرة فاذا أستمرت النتائج السيئة قد يبتعد البافاري عن المنافسات المحلية والخروج من الأبطال.

فرنسا

فريق نيس يعيش فترة سيئة والإدارة تفكر في التحرك السريع، هناك اخبار عن اجتماع مجلس إدارة النادي بالمدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتيتشينو في محاولة منهم لإقناعه بمشروع الفريق، خاصة بعد احتلال الفريق للمركز الثالث عشر بعد 8 جولات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار