الحدوتةترندرئيسي

“اشمعنى أوكرانيا”.. مطالبات بحمل شارة فلسطين في كأس العالم

يبدو أن بطولة كأس العالم المقبلة في قطر لن تكون داخل الإطار الرياضي فقط، كما يتمنى الاتحاد الدولي لكرة القدم.

خلال الفترة الماضية تحدث بعض نجوم كرة القدم الأوروبية عن مقاطعة بطولة كأس العالم في قطر 2022، بسبب حقوق الإنسان، والأمر الذي فتح العديد من الهجوم قبل بداية البطولة، وأعلن بعض من لاعبي المنتخب الإنجليزي عدم حضور عائلاتهم في المحفل العالمي بسبب القيود التي تفرضها البلد العربية.

وأعلنت بعض المنتخبات الأوروبية والبالغ عددها 9 منتخبات حمل شارة قيادة دعم المثلية خلال بطولة كأس العالم المقبلة، بالرغم من إعلان قطر عدم استقبال داعمي المثلية خلال البطولة المقبلة، وهو الأمر الذي أثار غضب بعض البلدان الأوروبية التي تدعم المثلية.

ويأتي ذلك بالتزامن مع إعلان منتخب بولندا اللعب في البطولة وحمل شارك القيادة وعليها علم أوكرانيا، والتي تتعرض للهجوم حاليًا من جانب روسيا، في أزمة سياسية بعيدة عن كرة القدم.

الميثاق الأولمبي الرياضي يمنع تداخل الرياضة بالسياسة، ولكن تم منع روسيا من المشاركة في بطولات فيفا بسبب الهجوم على أوكرانيا، واستبعادها من تصفيات يورو 2024، مع السماح لأي ناد أو منتخب بالتعبير عن دعمه الكامل لأوكرانيا ضد الغزو الروسي مؤخرًا.

وتم إطلاق العديد من الهاشتاجات لمطالبة المنتخبات العربية بدعم القضية الفلسطينية، والأول كان #شارةقيادةفلسطين والثاني كان #شارةالكابتنفلسطينية وتفاعل العديد من الجماهير بضرورة السير على نهج المنتخبات الأوروبية التي تدعم أوكرانيا، وانتشرت الهاشتاجات بسرعة فائقة على منصة تويتر وشارك فيها الملايين من العرب.

وتستضيف قطر بطولة كأس العالم المقبلة خلال الفترة بين 20 نوفمبر حتى 18 ديسمبر، وستكون البطولة تقام للمرة الآخيرة بمشاركة 32 منتخبًا وسيتم زيادتها إلى 48 في بطولة 2026 بأمريكا والمكسيك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار